قنا

محافظة قنا هي إحدى محافظات صعيد مصر التى يجب ان تفتخر بها اذا كنت من ابناءها او تتمنى ان تزورها اذا كنت من خارجها . فهى محافظة تجمع بين اصالة الماضى بكل ما فيه من تراث وتاريخ حضارى وكرم وشجاعة وبسالة وتجمع مع ذلك الحاضر بكل مافيه من تقدم وحضارة وابناء مشرفين رفعوا اسم محافظة قنا عاليا ليس بين المحافظات المصرية فقط بل منهم من خلد الله ذكره فى العاليمن . فهذه سطور قليلة اتحدث فيها عن قنا رافعا شعار لو لم اكن قناويا لوددت ان اكون قناويا

أسماء قنا في التاريخ

في العصر الفرعوني: شابت
اسمها الإغريقى: كينيويوليس
في العصر الروماني: مكسيميات
في العصر القبطي : قونه أوكونة
بعد الفتح الإسلامي: أقني، ومنه اسمها الحالي.

موقع قنا وتضاريسها الجغرافية

محافظة قنا تقع فى موقع خغرافى متميز حيث يحدها شمالا محافظة سوهاج وجنوبا محافظة الأقصر، وشرقا محافظة البحر الأحمر وغربا الوادي الجديد. تقع محافظة قنا بين دائرتي عرض 15- 26 شمالاً و8-26 جنوباً، وخطى طول 50-32 شرقاً و42-32 غرباً وتمتد بطول 240كم حول ضفتي نهر النيل وتبلغ المساحة الكلية للمحافظة 10798 كيلو مترا مربعا، وتقدر المساحة المأهولة بحوالي 1741 كيلو مترا مربعا بنسبة 16.1% من إجمالي المساحة الكلية، وتستحوذ الزراعة وحدها علي 1482 كيلو مترا مربعا بنسبة 85.1% من المساحة المأهولة. ويبلغ عدد السكان 2.9 مليون نسمة، منهم 78.8% يعيشون في الريف، ويصل معدل النمو السكاني للمحافظة 2.04 % وتبعد محافظة قنا عن القاهرة حوالي 608 كم يتوسط المحافظة نهر النيل الذي يساهم في قيام النشاط الزراعي، كما توجد من جهة الشرق سلاسل جبال البحر الأحمر، وفى الغرب الصحراء الغربية. ونظراً لوجود الصخور الجرانيتية يغير النهر مجراه في قنا مكونا ما يعرف بثنية قنا التي تميز جغرافية المحافظة. وذلك الشكل الجيولوجي للمنطقة - في نظر كثير من علماء البترول - يساعد على وجود كميات اقتصادية من الزيت الخام.

التاريخ القناوى

تحتفل قنا بعيدها الوطني في مارس من كل عام ويرجع هذا التاريخ الى ذكرى انتصار ابناء قنا على الحملة الفرنسية عندما هزمت الجنود الفرنسية في عام 1799 في نجع البارود و هاجموا 12 سفينة عسكرية بشجاعة للدفاع عن مدينتهم و اغرقوا اكثر من 500 ضابط في النيل و هذه كانت الهزيمة الكبرى للجيش الفرنسي سميت قنا عبر التاريخ بعدة اسماء نذكر منها في العصر الفرعوني: شابتاسمها وفى العصر الإغريقى: كينيويوليس وفي العصر الروماني: مكسيمياتفي وفى العصر القبطي : قونه أوكونة الذى تحول بعد الفتح الإسلامي الى أقني، ومنه اسمها الحالي .

المناخ

مناخ محافظة قنا قاري، أى شديد الحرارة صيفاً، وشديد البرودة شتاء، وهو جاف طوال العام ونادراً ما يسقط المطر في محافظة قنا. وقد تصل درجات الحرارة في الشتاء إلى 6 درجات مئوية وفى الصيف إلى أكثر من 40 درجة مئوية. والرياح في قنا ـ في معظمها ـ شمالية شرقية. وتتعرض المحافظة أحياناً إلى السيول التي تنحدر إليها من مرتفعات البحر الاحمر.

قنا بين محافظات مصر

تنقسم المحافظة إداريا إلي أحد عشر مركزا ومدينة، وتضم إحدى وخمسين وحدة محلية قروية ومراكز قنا على الترتيب من الشمال الي الجنوب ( أبو طشت – فرشوط – نجع حمادى – دشنا – الوقف – قنا – فقط – قوص – نقادة ) يصل عدد القري فيها جميع الى 136 قرية وما يقرب من 1637 كفرا ونجعا. ويعتبر مركز أبو تشت أكبر مراكز المحافظة من حيث عدد القرى، إذ يبلغ عدد القرى 28 قرية تحتل محافظة قنا المرتبة السابعة عشر وفقا لدليل التنمية البشرية الذي بلغت قيمته في عام 2003 (0.628)، وتتفاوت قري ومدن المحافظة في قيمة دليل التنمية البشرية، إذ وصلت نسبة القرى التي ينخفض فيها دليل التنمية البشرية لأقل من(0.626) إلي 83 %و يبلغ عدد سكان المحافظة 2876700 نسمة وتصل نسبة الأمية بالمحافظة إلي 45.1%، يتركز معظمها في الريف، وتصل نسبة السكان الحاصلين علي مؤهل تعليمي متوسط أو أعلي من متوسط إلي 17.2 % . تعتبر محافظة قنا واحدة من أفقر محافظات صعيد مصر وكانت فى وقت من الأوقات مرتعا خصبا لجماعات الإرهاب نتيجة لما كانت تعانيه من فقر وبطاله فضلا عن سوء الآحوال تبدل حالها وصارت نموذجا لتجربه متميزة فى إعادة البناء والتطوير والتنمية بإدارة بيئية واعيه تجعل الزائر لها خاصة لمن تعرفوا على أوضاعها القديمة لا يكاد يتعرف عليها بل أن الكثيرين من زوارها الآن يتصورون انهم أخطأوا المكان وأنهم فى غير قنا

الاقتصاد فى قنا

الصناعة
تتميز محافظة قنا بوجود عدد من الصناعات التحويلية التي تعتمد علي ما تنتجه من محاصيل زراعية، مثل الصناعات الغذائية مثل(إنتاج صلصة الطماطم-صناعة الحلاوة الطحينية-زيت السمسم-تجفيف وتعبئة الكركديه لتصديره)، كما يوجد بالمحافظة أكبر أربعة مصانع لإنتاج السكر علي مستوي الجمهورية. يوجد بعض الصناعات الكيماوية كتصنيع وإنتاج مواسير وخراطيم البولي فينيل، وتصنيع الأكياس والشنط. وتشتهر المحافظة أيضا بصناعة الغزل والنسيج، وصناعة الألمونيوم، إذ يعتبر مصنع الألومونيوم بنجع حمادي أكبر مصنع علي مستوي الجمهورية ومن اشهر المصانع والصناعات البيئية والحرفية فى قنا مصنع الخزف التابع للدير الغربى بجراجوس مركز قوص معاصر زيوت النباتات الطبية والعطرية بمدينة قوص منتجات سعف النخيل " الجريد " فى نقادة الفركة :- ينفرد مركز نقادة بصناعة الفركة وهى عبارة عن شال من الحرير المصنع يدوياً وإنها تمثل إعتقاداً دينياً فى بعض الدول الأفريقية بأنها تجلب البركة الزراعة
تعد الزراعة هي النشاط الاقتصادي الرئيسي لمحافظة قنا، إذ تقوم المحافظة بزراعة عدد من المحاصيل الهامة التي تستخدم في عدد من الصناعات التحويلية، علي رأسها زراعة قصب السكر الذي تحتل المحافظة المركز الأول بين محافظات الجمهورية في إنتاجه بإجمالي مساحة154.4 ألف فدان، والتي تمثل 62% من إجمالي المساحة المنزرعة بالقصب علي مستوي الجمهورية، كما تأتي محافظة قنا في المرتبة الأولي في زراعة الطماطم والسمسم، وتشتهر أيضا بزراعة الموز والقمح. وتبلغ المساحة المنزرعة بأشجار النخيل 550 فدانا تصل جملة مساحة الاراضي الزراعية بالمحافظة 375 الف فدان

فى قنا السياحة

تتوافر في محافظة قنا المقومات التي ادت إلي جعلها محافظة سياحية من الدرجة الاولي نظرا لاحتوائها على الآثار الدينية و التاريخية بالنسبة للسياحة الدينية فتوجد بها أثار اسلامية و قبطية على سبيل المثال ( مسجد سيدي عبد الرحيم القناوي – مسجد العمري بقوص ) و القبطية مثل ( دير مارى جرجس – اديرة اسنا مثل الشهداء و الفاغوري – دير الانبا اندروس ) بالنسبة للسياحة التاريخية فيوجد بالمحافظة العديد من الاثار الفرعونية مثل ومن اهم المناطق الاثرية فى محافظة قنا كلا من قفط – قوص – نقادة – شنهور – هو – دندرة – الميدامود - المعلا

التعليم و الثقافة

تهتم محافظة قنا بالنشاط الثقافي باعتبارها مركز من أهم مراكز الحضارة المصرية القديمة و بذلك فقد أهتمت المحافظة بنشر الثقافة عن طريق المكتبات , بيوت الثقافة و قصور الثقافة فقد وصل عدد المكتبات بالمحافظة إلي 19 مكتبة , بيوت الثقافة 9 و قصور الثقافة 6 منتشرين بين انحاء المحافظة . تقع جامعة جنوب الوادي فى نطاق المحافظة والتى تضم عدد 7 كليات يدرس بـها اكثر من 25 ألف طالب وطالبة كما يوجد بالمحافظة عدد 6 معاهد يدرس بـها اكثر من 19 ألف طالب وطالبة إلى جانب 5 مراكز للتدريب المهني ؛ وفى مراحل التعليم قبل الجامعي يبلغ عدد التلاميذ بالمحافظة 573.22 تلميذ و تلميذة بالتعليم العام، 68.884 تلميذ وتلميذة بالتعليم الأزهرى .

من أعلام محافظة قنا

كان لمحافظة قنا نصيبا وافرا بين محافظات الجمهورية من حيث عدد ابناءها الذين ذاع صيتهم وشهرتهم على مستوى الجهورية والذين تقلدوا مناصبا رفيعة ومناصب قيادية نذكر منهم على سبيل المثال لا على سبيل الحصر .
السادة الوزراء
أحمد فراج طايع، أول وزير خارجية لمصر بعد ثورة 23 يوليو 52
يسن باشا حامد وزير الأوقاف بحكومة الوفد سابقا
أنور أبو سحلي وزير العدل سابقا
مكرم عبيد وزير المالية بحكومة الوفد سابقا
ماهر محمد مهران وزير السكان وتنظيم الاسرة سابقا
نادية مكرم عبيد وزيرة شئون البيئة سابقا
عبد المنصف حزين المحافظ الاسبق
المستشارعبدالرؤف جودة شنقير
المفكرون الإسلاميون
رشدي فكار المفكر الإسلامي الكبير العالمي
الشعراء والأدباء
الشاعر أمل دنقل
عبد الرحمن الأبنودى شاعر
عبد الرحيم منصور شاعر
هشام الجخ شاعر
محمد صفاء عامر المؤلف الكبير
الإذاعيون والإعلاميون
فهمي عمر الإذاعي الكبير
المخرج محمد عبد النبي
مصطفى بكري الصحفي وعضو مجلس الشعب - قرية المعنا
الصحفى محمود بكرى
الممثل احمد بدير من قريه البلاص سابقا والمحروسه حاليا
ايمان مختار مخرجة التلفزيون من اسنا
الاقتصاديون
ابو الوفا دنقل
مؤسس شركة أتوبيس الصعيد
المهندس / محمد محمود على حسن: شارك فى بناء السد العالى وحصل على عدة أوسمة : من الاتحاد السوفيتي ومن الرؤساء جمال عبد الناصر ومحمد أنور السادات ومحمد حسنى مبارك
الأستازالدكتور / إسماعيل معتوق من مؤسسي جامعة جنوب الوادي ومترجم شخصي للزعم الراحل جمال عبد الناصر وصاحب العديد من الأعمال الخيرية بمدينة قنا ومصر بأكملها
شخصيات دينية
العارف بالله سيدى عبد الرحيم القنائى
العارف بالله على بن دقيق العيد
أحمد الرزيقي الشيخ
كان ذلك نبذة مختصرة عن قنا التاريخ الماضى والحاضر والمستقبل